الحرس الثوري الإيراني يعلن عن سلاح جديد

أفادت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية للأنباء “إرنا”، يوم الأحد 31 كانون الأول، بأن الحرس الثوري الإيراني، يعتزم تزويد الزوارق السريعة، في الخليج بتكنولوجيا التخفي، حتى لا يرصدها الرادار، إضافة إلى قاذفات صواريخ جديدة.

يأتي ذلك في الوقت، الذي تتصاعد فيه حدة التوتر بين طهران وواشنطن في الممر الحيوي لشحن النفط، حيث دخلت حاملة الطائرات الأمريكية “جون سي. ستينيس” مياه الخليج الأسبوع الماضي لينتهي بذلك غياب طويل لحاملات الطائرات الأمريكية عن المنطقة، حيث تعقبتها الزوارق السريعة التابعة للحرس الثوري الإيراني، بحسب “إرنا”.

ولفتت الوكالة إلى قول الأميرال علي رضا تنكسيري، قائد سلاح البحرية التابع للحرس الثوري: “نحاول زيادة قدرات زوارق الحرس السريعة وتجهيزها بتكنولوجيا التخفي لتسهيل عملياتها”، وأضاف: “الزوارق السريعة ستجهز بصواريخ جديدة وستصل سرعتها إلى 80 عقدة في الساعة”.

وحذرت إيران من أنها إذا لم تستطع بيع نفطها بسبب الضغوط الأمريكية فلن يسمح لأي دولة أخرى في المنطقة بأن تقوم بذلك وهددت بإغلاق مضيق هرمز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *