العدوان السعودي يواصل خرق وقف إطلاق النار في الحديدة

واصلت قوات العدوان السعودي ومرتزقته خروقاتها لوقف إطلاق النار بموجب اتفاق الحديدة الذي تم التوصل اليه في مشاورات السلام اليمنية في استوكهولم.

وقال مصدر عسكري يمني لموقع المسيرة نت إن “قوى العدوان قصفت قرية محل الشيخ وما حولها في منطقة كيلو16 بعشرات القذائف فيما قصف مرتزقة العدوان بالمدفعية بشكل مكثف تجاوزت الثلاثين قذيفة جنوب وغرب التحيتا” في محافظة الحديدة.

وأضاف المصدر أن “قوى العدوان قصفت بأكثر من 30 قذيفة هاون شمال مديرية حيس كما قصفت بالأسلحة المتوسطة شارع ال50 بمديرية الحالي”.

وكانت الأطراف اليمنية اتفقت خلال محادثاتها بالسويد في ال 13 من الشهر الماضي على وقف إطلاق النار في الحديدة وتفاهمات بشأن مدينة تعز إلا أن تحالف العدوان السعودي ومرتزقته يواصلون خروقاتهم وانتهاكاتهم لهذا الاتفاق.

وردا على خروقات العدوان السعودي شن الجيش اليمني واللجان الشعبية اليوم عمليتين هجوميتين على مواقع المرتزقة في محافظة الجوف وكبدوهم خسائر فادحة في العديد والعتاد.

وأوضح مصدر عسكري أن الجيش واللجان الشعبية شنوا عملية هجومية على مواقع للمرتزقة في بيت السنتيل بمديرية المصلوب مؤكدا مقتل وإصابة أعداد منهم كما شنوا عملية مماثلة على مواقعهم في الزرقة بالساقية بالمديرية ذاتها أدت لمقتل وجرح عدد من المرتزقة.

وكان الجيش واللجان الشعبية تمكنوا أمس من تدمير وإعطاب آليتين لمرتزقة العدوان في جبهة الخليفين بمديرية خب والشعف وبالقرب من مجمع المتون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *