معرض بيئي وحملة تشجير في احتفالية لطلائع البعث باللاذقية

بمناسبة عيد الشجرة أقام فرع طلائع البعث باللاذقية احتفالية في مدرسة الشهيد روبين قدسي وهي من تأليف وإخراج غزوان العبدو وتدريب ميرفت فياض ونسرين حجازي مديرة المدرسة وشارك فيها 200 طليعيا وطليعية وتضمنت معرضا فنيا بيئيا علميا من نتاجهم خلال الفصل الأول للعام الدراسي وتزيين شجرة السلام السورية بصور الشهداء وإنشاء حوض زراعة وحملة تشجير بالغار والزيتون إضافة إلى تقديم أوبريت غنائي بعنوان سورية أنت السلام ولوحات غنائية راقصة.

ولفت أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في اللاذقية الرفيق الدكتور محمد شريتح إلى أهمية هذا اللقاء الوطني لإبراز مواهب الأطفال في صنع لوحات وطنية جميلة مباركة بالحس الوطني والتجذر بالأرض.

وأكد رئيس مكتب التربية والطلائع الرفيق عماد مهنا أن الأطفال عبروا عن أفكارهم ووجهوا رسائلهم إلى العالم التي تبين قيمة الشهادة والتضحية وحب الوطن وتؤكد تصميمهم على المشاركة ببناء سورية الحديثة.

وأشارت ساميا صنين أمين فرع الطلائع إلى أن تعليم الأطفال غرس الأشجار وتسميتها بأسماء الشهداء يعلمهم أن الشجرة هي الأرض السورية المتجذرة بقدرتها على العطاء وهي تستحق التضحية والفداء.

وأوضح الأطفال أن لوحاتهم تعبر عن فخرهم بالانتماء لسورية واستعدادهم للإسهام في إعادة الإعمار وقدموا شكرهم لمنظمة الطلائع ولإدارة المدرسة على الاهتمام والرعاية لمواهبهم وتنميتها.

البعث ميديا || اللاذقية – عائدة أسعد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *