الحكومة الكوبية تعلن دعمها الحازم للرئيس مادورو

 

أكدت كوبا دعمها “الحازم” للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في مواجهة التدخلات السافرة للولايات المتحدة والأعمال العدائية ضد فنزويلا.

الحكومة الكوبية ذكر أن الأهداف الحقيقية للأعمال العدائية ضد فنزويلا هي السيطرة على الموارد الكثيرة لتلك الدولة الشقيقة وتدمير قيمتها ورمزيتها كمثال في الدفاع عن كرامة واستقلال أمريكا اللاتينية.

كما أشارت إلى أن الولايات المتحدة قامت بعدة محاولات لزعزعة الاستقرار في فنزويلا وصلت إلى حد تهديد رئيس الولايات المتحدة باستخدام الخيار العسكري ضدها، إضافة إلى محاولة اغتيال الرئيس مادورو.

الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل، وفقا لما كتبه على تويتر، أكد دعمه وتضامنه مع الرئيس نيكولاس مادورو في مواجهة المحاولات الامبريالية لتشويه سمعة الثورة البوليفارية وزعزعة استقرارها.

في السياق، دعت حكومة أوروغواي في بيان إلى إيجاد حل “للأوضاع المعقدة” في فنزويلا واحترام سيادة القانون.

هذا وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أقدم، أمس، على اعتبار زعيم المعارضة اليمينية خوان غوايدو “رئيسا انتقاليا لفنزويلا”، بعد وقت قصير من إعلان الأخير تولية نفسه مهام الرئاسة في محاولة لاغتصاب السلطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *