كتجربة أولى… البدء بنقل الدقيق التمويني إلى مخابز أرياف اللاذقية مجانا

كتجربة أولى على مستوى سورية بدأت محافظة اللاذقية اليوم نقل الدقيق التمويني إلى مخابز أرياف المحافظة مجانا بالتعاون مع آليات الجهات العامة السورية للتجارة وعمران بعد الاستغناء عن الوسيط الناقل بين المطاحن وهذه المخابز.

مدير فرع المطاحن باللاذقية المهندس عبدو شعباني أوضح في تصريح له أن العمل بهذه الطريقة يتم من خلال الاستعانة بسيارات مؤسسات الدولة فقط وبمؤازرة الجهات التموينية بالمحافظة ويستمر لـ 12 ساعة، مؤكدا نجاح هذه الخطوة مع انطلاقتها كأول تجربة وتم تزويد أفران الريف بمادة الدقيق عن أربعة أيام قسم كبير منها دون تسديد القيمة مسبقا وذلك بهدف تجنب انقطاع المادة وإنجاح آلية النقل الجديدة.

من جهته بين مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك المهندس أحمد نجم أن الإجراء الجديد الذي اعتمدته المحافظة يهدف إلى ضبط عملية توزيع الدقيق التمويني والحد من تهريب الدقيق والإتجار به وبما يحقق وفرا في كميات الدقيق الذي يتم توزيعه على المخابز وبنسبة تتراوح بين 50 و75 طنا يوميا ولا سيما أن جزءا مهما من الدقيق كان يتم تهريبه والاتجار به بالاستفادة من السعر المدعوم له حيث يتم بيعه للأفران بـ 19 ليرة سورية للكيلوغرام بينما يتم بيعه بالأسواق بأسعار تتجاوز 200 ليرة للكيلوغرام.

وأوضح نجم أن تكلفة نقل الطن الواحد من الدقيق كانت تكلف الأفران بحدود 2000 إلى 3000 ليرة سورية حسب بعد الأفران عن مركز المطاحن، مبينا أن هذا سيحقق وفرا للأفران الأمر الذي سينعكس على التزامها بوزن ربطة الخبز المحددة والنوعية ومنع تهريب الدقيق التمويني والإتجار به أيضا.

وأشار نجم إلى أن المحافظة نجحت في السابق ومنذ شهر أيلول الماضي في تحقيق وفر بمادة الدقيق التمويني أيضا بلغ نحو 78 طنا يوميا دون أن يؤثر ذلك في توافر المادة عبر تخفيض مخصصات بعض المخابز التي لم تكن تستخدمها في إنتاج رغيف الخبز وستخضع هذه التجربة لتقييم دائم من قبل الجهات المعنية في توزيع الدقيق وعمل المخابز ليصار إلى تعميمها على جميع المحافظات لأهميتها في ضبط توزيع الدقيق التمويني ومنع الإتجار به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *