ظريف: اي اتفاق مع واشنطن لايساوي قيمة الحبر الذي كتب فيه

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن إعلان إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحابها من معاهدة التخلص من الصواريخ النووية الموقعة مع روسيا يؤكد أن أي اتفاق مع الولايات المتحدة الأمريكية “لا يستحق الحبر الذي يكتب به”.

وقال ظريف في تعليق نشره على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي /تويتر/ “أي صفقة مع حكومة الولايات المتحدة لا تساوي الحبر الذي كتبت به حتى المعاهدات التي صدق عليها الكونغرس”.

وأعلن ترامب في أيار الماضي انسحاب بلاده من الاتفاق النووي بين إيران ومجموعة خمسة زائد واحد وإعادة العمل بالعقوبات على طهران في تحد لإرادة المجتمع الدولي وانتهاك للقرارات الدولية بهذا الشأن.

وقبل إعلانها الانسحاب من معاهدة حظر الصواريخ النووية متوسطة وقصيرة المدى الموقعة مع روسيا منذ العام 1987 كانت الولايات المتحدة منذ بداية ولاية ترامب الرئاسية قد انسحبت من عدد من الاتفاقيات الدولية منها اتفاقية باريس بشأن المناخ واتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ ومنظمة اليونيسكو ومجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة كما راجعت بشكل أحادي الجانب شروط اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية.

وفي وقت سابق من اليوم قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن بلاده ستعلق غدا السبت التزامها بمعاهدة القوى النووية المتوسطة المدى مع روسيا وستنسحب من المعاهدة التاريخية رسميا في غضون ستة أشهر إذا لم تتوقف موسكو عن انتهاكها المزعوم للمعاهدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *