اللاذقية: إطلاق تجريبي لمشروع القراءة الإلكترونية لعدادات المياه

أطلقت المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي في اللاذقية العمل تجريبيا في مشروع القراءة الإلكترونية الذي يعد الأول من نوعه.

ويهدف المشروع إلى الحصول على قراءات حقيقية وموثقة وضبط عمل قارئ العدادات الأمر الذي يحقق انصاف المؤسسة والمواطن على حد سواء والحد من الأخطاء البشرية أثناء تنزيل القراءات على الحاسب وتوفير الوقت والجهد للعاملين فيها عند إصدار الدورات وإلغاء الأعمال الورقية المتعلقة بهذا الموضوع.

مدير المؤسسة المهندس منذر دويبة أوضح أن المؤسسة تعول على نجاح هذا المشروع في التخفيف من الاعتراضات التي تصل المؤسسة من قبل المواطنين وضمان حقوق الجانبين إضافة إلى توفير الوقت والجهد للعاملين في هذا المجال.

وبين أن القراءة الإلكترونية تعتمد إلى أجهزة لوحية خاصة “تاب” تم توزيعها على جميع قارئي العدادات حيث تتم من خلالها وفق برنامج حاسوبي معين قراءة العداد وتصوير موقع العداد وإرساله مباشرة إلى الأجهزة الموجودة في غرفة القراءة الإلكترونية التي يتم تدقيقها لإصدار الدورات.

وبين أن الإجراء الجديد إلغى الأعمال الورقية وأنهى حدوث الأخطاء البشرية نتيجة نقل أرقام القراءات وتسجيلها الأمر الذي يسهم في رفع الغبن عن بعض المواطنين نتيجة مثل هذه الأخطاء وضمان حقوق المؤسسة في قراءات صحيحة وتحقيق الكمية المنتجة من مياه الشرب.

بدوره لفت المهندس محمد عنتر مدير شؤون المشتركين في المؤسسة إلى أن تسجيل القراءة الإلكترونية في وقتها بشكل موثق عن طريق التصوير ونظام “جي بي اس” لتحديد موقع قارئ العداد بعد توثيق معلومات المشتركين سيسهم في سرعة تدقيق الفواتير وإصدراها ضمن مواعيدها، مبينا أن هذه المرحلة ستكون حاليا تجريبية وضمن مدينة اللاذقية بهدف تلافي الأخطاء ليصار إلى تعميمها على باقي المحافظة لاحقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *