وحدات من الجيش ترد على خروقات الإرهابيين بريف حماة الشمالي وريف إدلب

بضربات مركزة، دمرت وحدات من الجيش العربي السوري، تجمعات ومستودع ذخيرة لمجموعات إرهابية حاولت التسلل والاعتداء على نقاط عسكرية في محيط عدد من قرى وبلدات ريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي.

ونقلت تقارير من حماة، بأن وحدات من الجيش ردت على خروقات المجموعات الإرهابية التابعة لما تسمى “كتائب العزة” المنتشرة على الأطراف الغربية من بلدة حصرايا بالريف الشمالي والتي حاولت التسلل والاعتداء على نقاط عسكرية متمركزة بريف محردة الشمالي.

وفي منطقة سهل الغاب لفت  التقارير، إلى أن مدفعية الجيش دكت مواقع ارهابيي ما يسمى “الحزب التركستاني” في أطراف بلدتي الحواش والحويجة ردا على إطلاقهم رصاص القنص على النقاط العسكرية والقرى الآمنة.

وإلى الريف الجنوبي في محافظة إدلب، رصدت وحدات الاستطلاع في الجيش حركة آليات ومدرعات لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي على أطراف بلدة الهبيط ووجهت ضربات محكمة أسفرت عن تدمير عدد من الآليات ومقتل وإصابة العديد من الإرهابيين.

وذكرت التقابر، أنه بعد معلومات دقيقة عن قيام تنظيم جبهة النصرة الإرهابي بتخزين أسلحة وعتاد حربي في قرية سفوهن الواقعة بجبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي نفذت وحدات من الجيش ضربات مدفعية على مواقع ومقرات قيادة للتنظيم التكفيري.

وأسفرت الضربات عن مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير مستودع للأسلحة وأوكار ومقرات قيادة كان يستخدمها تنظيم جبهة النصرة في التخطيط لأعماله الإرهابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *