1300 شجرة تزين مداخل مدينة القصير


بعد أن نفضت عنها غبار الإرهاب نظم مجلس مدينة القصير بالتعاون مع فعاليات أهلية ورسمية حملة لزراعة الأشجار في مداخلها لتجميلها وزيادة الغطاء النباتي فيها.

وقال مطانس كاسوحة عضو المكتب التنفيذي في مجلس مدينة القصير ‏ أن الحملة التي شارك فيها عدد كبير من المتطوعين من أبناء المدينة تضمنت زراعة 1300 شجرة بهدف تغيير الصورة البصرية لمدخلها باعتبارها تعطي الانطباع الأولي للزوار.

بدوره رئيس دائرة الحراج بمديرية زراعة حمص المهندس زياد فندي أشار إلى أن المديرية شاركت من خلال تقديمها الغراس من أنواع (سرو-كازورينا-زنزلخت) والتي ستؤدي إلى زيادة المساحات الخضراء والتعاون بين مختلف الفعاليات الأهلية والرسمية بما يساهم بإعادة إعمار بلدنا.

من جانبهم عبر عدد من أهالي المدينة عن سعادتهم بالمشاركة بهذه الحملة التي ستسهم في إعادة جمالية المدينة التي عانت ويلات الإرهاب مشيرين إلى أنه بتعاون مختلف الجهات ستعود القصير أجمل مما كانت عليه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *