تعزيز قدرات المنظومة التفتيشية لمواجهة أسوأ أشكال عمالة الأطفال

انطلاقاً من  تعزيز قدرات المنظومة التفتيشية لمواجهة أسوء أشكال عمالة الأطفال تتجه وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بالتعاون مع منظمة العمل الدولية نحو تنفذ المرحلة الثانية من البرامج المتفق عليها للبدء بتدريب وبناء قدرات مفتشين العمل.

مدير التخطيط و التعاون الدولي في الوزارة محمود الكوا بين في تصريح خاص لـ”البعث ميديا” أن المرحلة آنفة الذكر تتضمن تدريبات عملية يتم تنفيذها بمكان العمل، حيث تم اختيار عدد من المنشآت بالتعاون مع غرفة صناعة دمشق وريفها، بالتزامن مع التعاون مع الشركاء الاجتماعين كـ “اتحاد نقابات العمال, واتحاد غرف التجارة و الصناعة، ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل”.

وأشار الكوا أن هناك أكثر من “23” مفتش عمل للمشاركة في تنفيذ البرامج لتحديد احتياجات المناطق الصناعية،  كـ “المنطقة الصناعية بالباردة والمنطقة الصناعية بدمشق”، إضافة إلى المدن الصناعية كـ “مدينة الشيخ نجار بحلب والمدينة الصناعية بحسياء”، التي تمثلت بتأمين العمال المهنيين وتدريب ذوي الأطفال المتسولين على المهن التي تحتاجها تلك المناطق لتعزيز قدرات المنظومة التفتيشية وتوفير الدعم النفسي الاجتماعي للأطفال اللذين تعرضوا لأسوء أشكال عمل الأطفال.

البعث ميديا – حياه عيسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *