رئيس كازاخستان الجديد يؤدي اليمين الدستورية

أمام البرلمان الكازاخستاني أدى رئيس مجلس الشيوخ قاسم جومارت توكايف اليوم الأربعاء اليمين الدستورية رئيسا لكازاخستان، وبذلك، أصبح توكايف رئيساً لكازاخستان لما تبقّى من ولاية الرئيس المتنحي نور سلطان نزاربايف التي تنتهي في 2020.

وكان نزاربايف، قد أعلن يوم أمس بشكل مفاجئ تخليه عن السلطة في البلاد بعد 29 عاما في الحكم، حيث انتخب عام 1989 سكرتيرا أولا للجنة المركزية للحزب الشيوعي الكازاخستاني في قوام الاتحاد السوفيتي السابق.

ووقع نزاربايف مرسوم تنحيه، وأشار إلى أنه سيبقى رئيسا لمجلس أمن البلاد ورئيسا لحزب “نو أوتان” (نور الوطن) الحاكم وعضوا في المجلس الدستوري، بعد تنحيه عن الرئاسة.

وزكى نزاربايف رئيس مجلس الشيوخ توكايف لرئاسة كازاخستان بالنيابة حتى انتخاب رئيس جديد خلفا له، معربا عن ثقته بأن “توكايف هو الشخص الذي يمكن الاعتماد عليه في إدارة كازاخستان”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *