مركز لتقديم خدمات طبية مجانية لجرحى الجيش في بلدة المخرم

وضعت جمعية (صامدون رغم الجراح) مركز طبي جديد بخدمة جرحى الجيش العربي السوري ومصابي الاعتداءات الإرهابية في بلدة المخرم بريف حمص ويخدم المركز نحو خمس وعشرين قرية ويوفر خدماته مجانا للمستفيدين ويقدم إضاقة للعلاج الفيزيائي الدعم النفسي والدورات التعليمية والمهنية للجرحى وذويهم عبر فريق من المتطوعين العلاج الفيزيائي وإعادة التأهيل.

وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية عبد الكريم المحمد أن المركز أحدث لتلبية احتياجات الجرحى القاطنين في الريف وتخفيف عبء السفر عنهم لتلقي العلاج وكذلك التكاليف المادية، فضلا عن تقليل الضغط على مركز ياسمينة الشام الذي افتتحته الجمعية في تموز العام الماضي.مشيرا أنه يضم أجهزة حديثة ومتطورة وكل ما يحتاجه الجرحى في رحلة علاجهم الفيزيائي، منوها أنه سيتم قريبا افتتاح مراكز أخرى في عدة قرى لتخديم الجرحى ومنها قرية جبورين.

وفي الإطار ذاته قدمت نقابة أطباء أسنان سورية عيادة أسنان للجمعية من أجل تقديم العلاج المجاني للجرحى المسجلين فيها.

وقال نقيب أطباء أسنان حمص الدكتور غياث عباس أن العيادة افتتحت في مقر الجمعية بشارع الستين في حمص عربون تقدير وشكر للتضحيات التي قدمها أبطال الجيش العربي السوري.

وبين عباس أنه سيقدم أطباء أسنان متطوعون العلاج مجانا لمن ترسله الجمعية من الجرحى، لافتا إلى أنها عيادة متكاملة مزودة بكل التجهيزات الأساسية من كرسي وجهاز تعقيم وبالأدوات اللازمة لتقديم المعالجات السنية من التهابات اللثة والحشوات الضوئية والقلع وتركيب تيجان وجسور وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *