المقداد يستقبل الأمينة العامة لهيئة المساعدات النرويجية

استقبل نائب وزير الخارجية والمغتربين د. فيصل المقداد السيدة هنرييت ويسترين الأمينة العامة لهيئة المساعدات النرويجية والوفد المرافق لها.

واستعرض المقداد الوضع الراهن لمشكلة الألغام التي خلّفتها المجموعات الإرهابية بكثافة في المناطق التي حرّرها الجيش العربي السوري، وما تمثّله ألغام الإرهابيين من خطر كبير على أرواح المدنيين السوريين وتعقيهم من ممارسة حياتهم الطبيعية، إضافة إلى ازدياد عدد ضحايا الألغام والأجهزة المتفجرة التي زرعتها التنظيمات الإرهابية في كل مكان تواجدت فيه.

وأوضح المقداد أن الدولة السورية تبذل جهوداً كبيرة لإزالة هذا الخطر حيث تابعت بمناسبة اليوم العالمي لإزالة الألغام بالتعاون مع دائرة الأمم المتحدة لنزع الألغام، حملة لزيادة الوعي العام حول مخاطر الألغام وكيفية التصرف عند مصادفة أجسام غريبة. ورحّب السيد نائب الوزير برغبة المنظمة النرويجية العمل في سورية في مجال نزع الألغام بالتنسيق الكامل مع الدولة السورية.

بدورها أعربت رئيسة الوفد عن استعداد منظمتها للعمل الإنساني في مجال إزالة الألغام بشكل ميداني، وتقديم كل الخبرات المتاحة لديها مشيرة إلى أن هيئة المساعدات النرويجية تنشط في العديد من البلدان التي تواجه مشكلة انتشار الألغام حيث تساعد حكومات الدول المعنية على تنفيذ برامج وطنية لإزالة الألغام ومخاطرها.

حضر اللقاء من الجانب السوري: عبد المنعم عنّان، مدير إدارة المنظمات، أسامة علي، مدير مكتب نائب الوزير، د. علاء حمدان، مسؤول الملف، علياء محفوظ علي، من مكتب نائب الوزير، نور علي، من إدارة المنظمات, ومن الجانب النرويجي: إيريك بولسون القائم بأعمال النرويج في دمشق، وبير بريفيك، مدير الأعمال المتعلقة بالألغام في الهيئة، وغري باليستاد، مديرة التنمية والتعاون الإنساني في الهيئة، وكاري بيورنسغارد، مستشارة السفارة النرويجية في دمشق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *