«عبر قطاعية».. خطة وطنية لتعزيز خدمات ذوي الإعاقة

تجتهد وزارة الشؤون الاجتماعية و العمل لتعزيز خدمات ذوي الإعاقة ومتابعتهم من خلال جسمين في الدولة متمثلين بـ “دائرة الإعاقة والمجلس المركزي لشؤون المعوقين”، لتتبع تنفيذ الخطة الوطنية “عبر قطاعية” كونها تضم كافة القطاعات وتتبع أمور الصحة, العدل ,الداخلية, الإعلام, أوقاف, الإدارة المحلية” لتطوير خدمات شاملة للاشخاض ذوي الإعاقة.

مديرة الخدمات في الوزارة ميساء ميداني أشارت لـ”البعث ميديا” إلى قيام  المجلس الوطني للإعاقة بإطلاق طابع خاص للإعاقة تعود عائداته لرفد أنشطة قرارات المتخذة من قبل المجلس, بالتزامن مع تشكيل لجنة وطنية لدراسة التشريعات الوطنية ومدى تطبيقها و كيفية تضمينها بالسياسات و الخطط الوطنية وموائمتها مع اتفاقية الأشخاص ذوي الإعاقة, لاسيما أن الجمهورية السورية قد صادقت على اتفاقية الأشخاص ذوي الإعاقة بـ2009، إضافة إلى  تشكيل لجنة للموائمة ودراسة مدى تطبيق القانون السوري مع كافة الشركاء.

وتابعت ميداني أنه سيتم متابعة اتفاقية الأشخاص ذوي الإعاقة مع التعليمات و التشريعات السورية لتعزيز بعض نقاطها أو تكميل ما ينقصها, لاسيما بوجود برنامج لبناء قدرات وتدريب العاملين في الحكومة والجمعيات في مجال الإعاقة, علماً أنه سيتم الاستفادة من الخبرات الدولية لتطوير الخدمات المقدمة لتلك الشريحة المستهدفة, إضافة إلى التنسيق مع وزارة الصحة لتدريب كوادرها الطبية المتخصصة بالكشف المبكر عن الإعاقة بأماكن الولادات لتخفيض نسبها.

البعث ميديا – حياه عيسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *