هافانا.. نرفض سياسات واشنطن ومحاولاتها تشديد الحصار

رغم الحصار اقتصادي الجائر من قبل الولايات المتحدة منذ نحو ستين عاما على كوبا، أعلن وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز أن واشنطن تواصل سياساتها العدوانية تجاه بلاده لتشديد حصارها الاقتصادي على البلاد.

وجدد رودريغيز خلال مؤتمر صحفي أمس رفض بلاده بأشد العبارات الإجراءات الأخيرة التي أعلنتها الحكومة الأمريكية ومستشار الأمن القومي جون بولتون مشددا على أن هذه الإجراءات تلحق الضرر بمصالح الشعب الكوبي وبحرية مواطني الولايات المتحدة وحقهم في إرسال تحويلات مالية إلى أقاربهم واصدقائهم فى كوبا.

من جهة أخرى نفى رودريغيز مزاعم واشنطن والمعارضة اليمينية الفنزويلية بوجود قوات كوبية في فنزويلا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *