مدفعية الجيش تقضي على إرهابيين من “النصرة” في ريفي حماة وادلب

واصلت وحدات من الجيش العربي السوري عملياتها المركزة على مقرات وتجمعات المجموعات الإرهابية في ريفي حماة الشمالي الغربي وريف إدلب الجنوبي وذلك ردا على خروقات الإرهابيين المتكررة لاتفاق منطقة خفض التصعيد.

ودكت وحدات الجيش ومن خلال عمليات الرصد بضربات مركزة بسلاح المدفعية مقرات وتجمعات لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في قريتي الحواش وقلعة المضيق بالريف الشمالي الغربي لحماة” مشيرا إلى أن “ضربات الجيش أوقعت إصابات مؤكدة في صفوف الإرهابيين ودمرت لهم أوكارا ومواقع محصنة”.

كما رصدت “وحدات الجيش تحركات لإرهابيي جبهة النصرة من محاور انتشارها في قرى وبلدات باب الطاقة والحويجة وكفرنبودة وتل الصخر والعريمة والكركات واللطامنة بريف حماة الشمالي فتعاملت معها بالأسلحة المناسبة وقضت على أعداد من الإرهابيين ودمرت آلياتهم”.

وفي ريف إدلب نفذت وحدات الجيش رمايات نارية دقيقة ضد مواقع وتحركات إرهابيي جبهة النصرة في قرى وبلدات الهبيط وترملا والقصابية وارينبة وعابدين بريف إدلب الجنوبي وقضت على أعداد منهم ودمرت آليات ومقرات محصنة لهم”.

واعتدت المجموعات الإرهابية صباح اليوم بـ 5 قذائف صاروخية على الأحياء السكنية في مدينة محردة وبلدة سلحب بريف حماة الشمالي الغربي ما أسفر عن إصابة مدني بجروح ووقوع دمار كبير في بعض المنازل والممتلكات العامة والخاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *