زيادة مساحة الأراضي المزروعة بالبقوليات

قال مدير الأراضي والمياه في وزارة الزراعة المهندس عمر دودكي أن الهطول المطري الجيد لهذا العام أثر بشكل إيجابي على المحاصيل الزراعية وزيادة المخزون المائي والينابيع والأنهار، مؤكدا أن أمطار نيسان تعتبر حجر الأساس للمحاصيل الشتوية حيث تؤدي إلى زيادة الإنتاج وتحسين امتلاء الحبة والمواصفات العامة لها، إضافة إلى اكتمال عملية الإزهار بشكل صحيح وصحي بالنسبة للبقوليات من العدس والحمص.

وفي هذا السياق أوضح مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة المهندس عبد المعين قضماني إن هناك زيادة في المساحات المزروعة بالعدس والحمص والفول الحب والبازلاء الحب للموسم الحالي مقارنة مع الموسم السابق نتيجة عودة الفلاحين إلى أراضيهم وزيادة كميات الهطولات المطرية التي زادت من رطوبة الأرض حيث وصلت نسبة تنفيذ خطة زراعتها هذا الموسم إلى 69 بالمئة حتى نهاية شهر نيسان بالنسبة لمحصول البقوليات.

وذكر قضماني أن المساحة المزروعة بالعدس والحمص والفول الحب في جميع المحافظات بلغت 200766 هكتارا يقابلها 190948 هكتارا في الموسم السابق وتوزعت هذه المساحة على سبيل المثال في محافظات درعا حيث تمت زراعة 15 ألف هكتار زيادة عن الموسم السابق ثم حلب 7 آلاف هكتار تلتها السويداء 4 آلاف هكتار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *