أغرب الآلات الموسيقية حول العالم!!

تتميز الآلات الموسيقية حول العالم بطرازها الفريد ونوعها المميز التي دائماً ما تبهر العالم بجمالها وأصواتها المميزة التي تطرب كل من يستمع إليها، ولكن كل هذا لم يأت من فراغ وإنما هو مجهود من قديم الزمان للتفكير خارج الصندوق واستخدام جميع الأدوات المتاحة من خضراوات وجبن وحيوانات للتجربة وللتوصل إلى أفضل نغمة موسيقية، وسوف نتعرف معا في هذا التقرير على أغرب الآلات الموسيقية.

1- آلات موسيقية من الخضراوات

استخدم بعض الهواة الموسيقيين قديما آلات موسيقية مصنوعة من الطبيعة كاستخدامهم الخضراوات، ولكنها لم تأخذ على محمل الجد إلى أن ظهرت بها بعض الفرق الموسيقية المعروفة وأحيت بها العديد من الحفلات حول العالم باستخدام آلات موسيقية مصنوعة بالكامل من الخضراوات، أشهرها الجزر والكوسة، وكان أشهرها أوركسترا خضراوات فيينا، عبارة عن 9 عازفين يقدمون أنواعاً مختلفة وجديدة من الموسيقى، كما يوجد طباخ يقدم للحاضرين حساء الخضار بعد انتهاء الحفلة.

2- بيانو من القطط:

آلة موسيقية عبارة عن مفاتيح بيانو تنتهي أطرافها فوق ذيول قطط موضوعة بالترتيب، وفى كل مرة يضغط فيها العازف على المفتاح تصرخ القطة، والمطلوب من العازف هو التوفيق بين أصوات القطط المختلفة لتكوين اللحن الموسيقى، وقد اعتبرها بعض الموسيقيين فكرة ممتازة في القرن الـ19 بحيث لا تثبت الأدلة التاريخية تنفيذ مثل هذه الآلة ولا تثبت نفيها أيضاً.

3- براميل الجبنة:

براميل الجبنة هنا لها شكل خاص وغريب بعيدا عن فكرة الأكل، استخدامها كآلة موسيقية تستخدم في الضرب الإيقاعي، وتعد من أفضل أنواع الدرامز.

4- الهارمونيكا الزجاجية:

تعد هذه الآلة من أندر وأغرب الآلات الموسيقية الموجودة، والتي أبدع في تصميمها الفنان “بنيامين فرانكلين”، فهي تشبه في شكلها آلة البخار التي لم تعد موجودة الآن، وتم استخدامها من قبل “جورج واشنطن” و”مارى أنطوانيت” واستخدمها أعظم الفنانين الكلاسيكيين مثل “توماس بلوخ” و”بيتهوفن”.

5- قيثارة الفك:

تتميز هذه الآلة بكونها من الآلات البسيطة المصنوعة من المعدن، والتى تعتمد على الفم فى عزفها ويعمل بمثابة تجويف للرنين لإنتاج الصوت، وارتبط استخدامها فى دول آسيا بالتأمل والتفكير بينما ارتبطت فى النمسا بغناء العشاق والغزل، كما لها القدرة على إنتاج العديد من الأصوات وتم استخدامها فى أفلام الكارتون.

6- الفورن:

من الآلات الشعبية الخاصة بالسكان الأستراليين الأصليين، فهي تشبه في شكلها قرن الجاموس البرى ويصل طولها من 8 إلى 10 أمتار، بحيث تستخدم بين سكان المناطق الجبلية في سويسرا للتواصل مع بعضهم البعض، والتغلب على المسافات الكبيرة الفاصلة بينهم، وتستخدم أيضا بين سكان الكاريات للتواصل بين الرعاة وزوجاتهم.

7- القواقع:

يعود استخدام هذه الآلة إلى العصر الحجري القديم أي أكثر من 12 ألف سنة، بحيث كانت تستخدم كوسيلة لتنسيق القوات فلا ساحة المعركة وإحياء الاحتفالات الخاصة، كما كانت بمثابة قوة روحية ملهمة بالنسبة لهم، فهي تعد بمثابة آلة أثرية ثمينة.

8- الهانج:

صنعت هذه الآلة نتيجة تعمق مصممها “فيليكس رونر” في البحث العلمي ورغبته في تطور الموسيقى التي هي عشقه الأول، كما أنها تستخدم غالبا في الاحتفالات والأغراض الدينية التي لاسيما في أوروبا، وتتسم أيضاً بسهولة تعلمها واشتهرت باسم “طبلة الهانج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *