قوات الإحتلال تغتال فلسطينيا دهسا

 

استشهد الفلسطيني حسن عبد الحفيظ برهم (45 عامًا) صباح اليوم الثلاثاء، اثر دهسه عمدا من قبل مركبة للاحتلال الصهيوني، في قرية كفر لاقف شرق مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان، أن الشهيد حسن عبد الحفيظ برهم من مدينة قلقيلية نقل إلى مشافى نابلس حيث تعرض للدهس عمدا بينما كان متوجهًا إلى عمله على الطريق بين قلقيلية ونابلس شمال الضفة المحتلة.

كما استشهد الشاب الفلسطيني محمد عبد الجواد زعرب، صباح اليوم الثلاثاء، متأثرا بجروح أصيب بها خلال مسيرات العودة الشهر الماضي.

وكان قد استشهد 307 مواطنين منذ انطلاق مسيرات العودة العام الماضي فيما أصيب أكثر من 17 ألفا.

في سياق آخر، أدى آلاف المصلين صلاة الفجر برحاب المسجد الأقصى المبارك، فيما قضى عشرات المعتكفين ليلتهم على بواباته بعد طردهم من قبل قوات الاحتلال واعتقال عدد منهم منتصف الليلة الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *