ما هي متلازمة رائحة السمك..

وهناك بعض العادات اليومية أو الأمراض التي قد تؤدى إلى تغير تلك الرائحة، ولكن أن يكون رائحة عرق الشخص تشبه السمك هو أمر غريب وغير متوقع، متلازمة رائحة السمك هي حالة عجز نفسي تجعل المريض تنبعث منه رائحة كريهة تشبه تلك الموجودة في الأسماك المتعفنة، حسبما ذكر موقع “ncbi”.

-أسباب الإصابة بمتلازمة رائحة السمك:

السبب الأكثر شيوعاً لهذا الاضطراب هو النقص الوراثي في ​​فلافين مونوكسي جيني 3 وهو المركب المسئول عن الرائحة الكريهة ومن المهم أن تكون على دراية بهذه الحالة لأن هناك اختبارات تشخيصية موثقة تؤكد الإصابة بهذا المرض ويمكن أن يكون الاضطراب مدمراً من منظور نفسي اجتماعي.

توجد العديد من خيارات العلاج البسيطة التي قد تحسن بشكل كبير من نوعية حياة هؤلاء المرضى.

متلازمة رائحة السمك (FOS) هي حالة تتميز بوجود ثلاثي ميثيل أمين (TMA) وهو أمين ثلاثي وصفت رائحته بأنها تشبه رائحة الأسماك المتعفنة في البول والعرق.

عادة ما يشكو الأفراد المصابون برائحة الجسم  أو رائحة الفم الكريهة ويلتمسون الرعاية من أطباء الأطفال أو أطباء الأسرة أو الأخصائيين  مثل أطباء الجلد. قد لا تكون الرائحة نفاذة دائمًا لأن المرضى ربما تعلموا تقليل الرائحة إلى الحد الأدنى من خلال إجراءات بسيطة  مثل الاستحمام المتكرر، لذلك من الضروري أن يكون مقدمو الرعاية الصحية مدركين لهذا الاضطراب.

مرض متلازمة رائحة السمك لا يمثل تهديداً مباشراً على الحياة  لكن له آثار نفسية اجتماعية كبيرة يجب عدم تجاهلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *