دعوات عربية وعالمية للنفير في يوم القدس العالمي

 

دعت شخصيات وجهات رسمية وشعبية في إيران وفلسطين للمشاركة في يوم القدس العالمي الذي يصادف الجمعة الأخيرة من شهر رمضان، من جانبها دعت الفصائل الفلسطينية وجهات إقليمية ودولية إلى الهبة في يوم القدس العالمي لحماية تاريخ القدس وهويتها.

الرئيس الإيراني، حسن روحاني، دعا إلى المشاركة الواسعة في يوم القدس العالمي، حيث ذكر أن  الشعب الإيراني، وعبر مشاركته الواسعة في المسيرات، سيؤكد دعمه ووقوفه إلى جانب الشعوب المظلومة، وخاصة الشعب الفلسطيني.

فلسطينياً، أكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، استمرار المسيرات حتى تحقق أهدافها، داعية إلى المشاركة في جمعة يوم القدس العالمي.

فيما دعت الفصائل الفلسطينية، بمختلف أطيافها، الشعوب العربية والمسلمة، في كافة أنحاء العالم، لحماية تاريخ القدس وهويتها والنهوض في يوم القدس العالمي.

وطالب مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين؛ أن يكون يوم القدس العالمي؛ يوما عمليا يتم فيه تذكير المسلمين، أينما كانوا، دولا وحكومات وشعوب، بواجبهم تجاه القدس.

وفي البحرين دعا علماء الدين الشعب البحريني، وكذلك ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، للمشاركة في يوم القدس.

ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير كان قد دشن شعار هذا العام ليوم القدس العالمي تحت عنون “للقدس أرخصنا الدماء”، مشدّدًا على الرفض الشعبيّ للتطبيع مع الكيان “الصهيونيّ”، والتمسّك بقضيّة الأمّة الأولى فلسطين، لاسيّما مع تسارع وتيرة تنفيذ ما يسمى بـ”صفقة القرن”.

وفي السياق، دعت قيادات الأحزاب المناهضة للعدوان في اليمن إلى إحياء يوم القدس العالمي، لما له من رمزية تجسد أهمية المقدسات الإسلامية والدفاع عنها ورسالة شعبية لمواجهة ما يسمى بـ”صفقة القرن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *