حركة عودة كثيفة للمغتربين والمهجرين السوريين عبر معبر نصيب الحدودي

عادت اليوم دفعة جديدة من المهجرين السوريين مهجرا من مخيم الأزرق للاجئين في الأردن عبر مركز نصيب – جابر الحدودي وذلك في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة لإعادة المهجرين إلى المناطق التي طهرها الجيش العربي السوري من الإرهاب، ليتجاوز عدد العائدين منذ افتتاح المعبر منتصف تشرين الأول من العام الماضي 20425 مهجرا.

وتعمل الجهات المعنية في المحافظة على إرسال عددا من الحافلات لتقل العائدين إلى قراهم وبلداتهم بعد استكمال إجراءات الدخول البسيطة وتقديم الخدمات الأساسية لهم من طعام وشراب ودواء.

وبين العقيد مازن غندور رئيس قسم الهجرة والجوازات في معبر نصيب الحدودي أن الجهات المعنية بمحافظة درعا قامت بتجهيز وسائل النقل  لنقل المهجرين والسيارات الشاحنة لنقل أمتعتهم إلى مناطقهم التي حررها الجيش العربي السوري، مشيراً إلى حركة نشاط ملحوظة سواء كان للقادمين أم المغادرين يشهدها المعبر منذ افتتاحه منتصف شهر تشرين الأول من العام الماضي وبشكل متزايد يومياً.

كما لفت غندور أن حركة عودة كثيفة للمغتربين السوريين يشهدها المعبر خلال فترة العيد رغبة منهم بالعودة إلى أرض الوطن بعد عودة الأمن والآمان لربوعه.

البعث ميديا || درعا –  دعاء الرفاعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *