طهران: مزاعم ترامب عديمة الجدوى ولا تستحق الرد

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي أن طرح قضايا خارج الاتفاق النووي لا يساعد في الحفاظ عليه ومن شأنه إيجاد الأرضية للمزيد من عدم الثقة بين الأطراف المتبقية في الاتفاق النووي.

ونقلت وكالة ارنا عن موسوي قوله اليوم “إن الأطراف الأوروبية وعلى الرغم من جميع البيانات والتصريحات التي أدلوا بها هم لم يلتزموا عمليا قط بتعهداتهم في إطار خطة العمل المشتركة بعد الانسحاب غير المشروع للولايات المتحدة من الاتفاق ولم يتمكنوا من توفير أرضية انتفاع إيران الكامل وفقا لهذا الاتفاق متعدد الأطراف”.

وردا على تصريحات الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أمس خلال لقائه نظيره الأميركي دونالد ترامب قال موسوي: “من خلال طرحهم في هذه الظروف قضايا خارج الاتفاق النووي يوفرون الأرضية للمزيد من عدم الثقة بين الأطراف المتبقية في الاتفاق ويقربون أمريكا من هدفها في الخروج غير القانوني منه والذي يتمثل بتقويضه”.

واعتبر موسوي مزاعم الرئيس الأمريكي المكررة والمتناقضة بشأن برنامج إيران النووي بأنها عديمة الجدوى ولا تستحق ردا جديدا.

Siwar Deeb

سوار ديب - سوري الجنسية من مواليد دمشق 1988، أعمل كمصور صحفي و محرر من العام 2009، حاصل على اجازة في إدارة الأعمال من جامعة البعث في مدينة حمص السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *