تشجيع التصنيع المحلي للدواء…والتطلع لتصدير الفائض منه

حملت  وزارة الصحة على عاتقها عملية تشجيع التصنيع المحلي للدواء لاسيما الأساسي بالدرجة الأولى ودعمه وفق سياسة منهجية بغية الوصول إلى الاكتفاء الذاتي وتأمين حاجة الأسواق المحلية وتطبيق مبدأ إحلال المستوردات وتصدير الفائض من خلال التوجه إلى إقامة معامل الأدوية ضمن المدن الصناعية وحصر الموافقات المبدئية للخطوط الإنتاجية الخاصة بالمستحضرات العقيمة كـ /الفيال والامبول والقطرات والمراهم العينية / والأدوية ذات التقانات العالية التي تشمل الأدوية المستخدمة في معالجة السرطان ومثبطات المناعة والهرمونات الحقنية واللقاحات والمستحضرات البيولوجية المنشأ ومشتقات الدم.

عودة الصناعات الدوائية

وفي تصريح لـ”البعث ميديا” أشار معاون وزير الصحة لشؤون الصيدلة والدواء الدكتور حبيب عبود إلى أنه بعد عودة الصناعة الدوائية إلى مستويات متقدمة من تغطية السوق المحلية والتي وصلت لـ 90%, استمرت  المساعي لتأمين الأدوية غير المنتجة محليا بالتعاون مع الدول الصديقة لإطلاق خطوط إنتاج محلية بعد تأثر توريدها بالإجراءات الاقتصادية القسرية الأحادية الجانب المفروضة على القطاع, بالتزامن مع تبسيط إجراءات الترخيص للمعامل والمستحضرات الصيدلانية ومراجعتها دوريا وتوفير الخبرات الفنية والتقنية اللازمة للصناعة المحلية لتصنيع كافة الإشكال الصيدلانية المطلوبة ونقل التكنولوجيا الدوائية المتطورة.

وأضاف عبود: كما سيتم تسهيل عمليات استيراد المواد الأولية ومستلزمات الإنتاج وتشجيع الشراء الموحد لهذه المستلزمات والمواد وضمان جودتها وتوجيه القطاع العام والاستثمارات الوطنية غلى تصنيعها محليا, مبيناً أنه تم  تنفيذ العديد من البرامج كاستكمال التأهيل والمنح لشهادات إدارة الجودة لمديريات الدواء ISO 9001 وبرنامج إدارة المعلومات الدوائية وأرشفة السجلات الطبية, لاسيما بعد  إصدار لائحة الأدوية الأساسية للعام 2019.

تراخيص بالجملة

الى ذلك بين عبود أن عدد المنشآت الصحية المرخصة حاليا أكثر من 200 منشأة و96 معمل دوائي مرخصاً، منها 19 معملا متوقفاً عن العمل, كما يبلغ عدد الأدوية المحلية المرخصة 10311 مستحضراً منها 8619 مستحضراً مطروحاً في الأسواق المحلية, كما يبلغ عدد مستحضرات المتممات الغذائية المرخصة والمصنعة محليا 442 وعدد المتممات المرخصة المستوردة 360 مستحضر وعدد المستحضرات الاستيرادية المسجلة 1592 يتم استيراد 377 منها, إضافة إلى  العديد من الموافقات المبدئية التي مازالت قيد الانجاز.

البعث ميديا– حياه عيسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *