لأول مرة منذ عام 2013.. ملتقى البعث للحوار ينعقد في ريف الرقة المطهر

أقامت قيادة فرع الحزب بالرقة ملتقى البعث للحوار في مدينة دبسي عفنان بريف الرقة المطهر تحت عنوان (المصالحة الوطنية) بحضور ومشاركة الرفيق اللواء إبراهيم الغبن أمين فرع الحزب بالرقة.. والمحاضرين المحامي سلوم السلوم عضو مجلس الشعب وجابر الساجور مدير ثقافة حلب.

وأكد الرفيق اللواء امين فرع الحزب اهمية..المصالحة الوطنية التي قامت بها الدولة السورية والتي كانت ضربة قاصمة لأعداء سورية الذين راهنوا على تدمير سورية.

موضحا..أن ما حققته المصالحة الوطنية في سورية لم يقل اهمية عن انتصارات الجيش العربي السوري الذي اذهل العلم ببسالته وتصديه للإرهاب القادم من أكثر من 100دولة…والسير بثبات بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد لتحقيق الانتصار على كامل التراب السوري.

واستعرض سلوم تجربة المصالحة في سورية منذ إحداث الوزارة في 2012، والهيئة العامة للمصالحة في 2018، لافتا إلى أن سورية أول دولة في العالم تعلن المصالحة اثناء الحرب.. وذلك من موقع القوة ورغبة بحقن الدم السوري.

وأشار المحاضر الساجور إلى أن قيادة الحزب المركزية وحدت لجان المصالحة فكانت في كل محافظة لجنة مصالحة واحدة.. وتطرق إلى أهمية مراسيم العفو واستيعاب المغرر بهم من أبناء الوطن مع الحفاظ على الحقوق الشخصية.

وأكد الرفيق عبدالله الاحمد رئيس مكتب الإعداد الفرعي أن ملتقى البعث للحوار الذي أقيم في ريف الرقة المطهر هو الاول على أرض محافظة الرقة من عام 2013.. ويشكل بادرة تبشر بانتقال محافظة الرقة إلى أفق جديد.

وحضر الملتقى عدد من الرفاق اعضاء قيادة فرع الحزب بالرقة وفعاليات حزبية ورسمية واجتماعية وشعبية.

 

البعث ميديا || الرقة – حمود العجاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *