بكين تحتج على صفقة بيع الأسلحة الأميركية لتايوان

 

احتجت الصين بشدة على موافقة الولايات المتحدة بيع أسلحة إلى تايوان، مؤكدة أنها اعتداء خطير على القانون الدولي.

المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، غينغ شوانغ، ذكر أن صفقة بيع الأسلحة الأميركية لتايوان خرق صارخ لمبدأ الصين الواحدة، وتدخل فاضح في شؤوننا الداخلية، يقوض سيادة الصين ومصالحها الأمنية.

وأضاف بأن الصفقة تشكل اعتداءً خطيراً على أبسط أعراف وقوانين العلاقات الدولية، وكذلك اللجنة الأميركية الصينية المشتركة، مشيراً أن بكين أعربت عن احتجاجها الشديد على هذه الأفعال، ووجهت للجانب الأميركي خطابا صارما بهذا الشأن تطالب فيه بوقف الصفقة.

وكانت واشنطن أعلنت، في وقت سابق، الموافقة على صفقة لبيع أسلحة بقيمة 2.2 مليار دولار لتايوان تتضمن دبابات أبرامز وصواريخ ستينغر ومعدات متعلقة بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *