هافانا: أي سياسة إمبريالية لن تمنع تطور كوبا

رغم تعرض كوبا لحصار اقتصادي جائر من قبل الولايات المتحدة منذ نحو 60 عاما، أكد الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل أن العقوبات الجديدة التي تبنتها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب على بلاده لن توقف تطورها.

ونقلت فرانس برس عن دياز كانيل قوله عقب الجلسة السنوية الأولى للبرلمان الكوبي إن “أي سياسة امبريالية لن تتمكن من التغلب على إرادة كوبا في التطور والذهاب أبعد من ذلك” لافتا إلى أنه رغم كل ما أعده العدو لخنق الاقتصاد الكوبي فإن بإمكان هذا الاقتصاد أن ينمو قليلا لأن لدى الكوبيين في الواقع القدرة على المقاومة ومواصلة التقدم في التطور.

وأضاف إن “الاضطهاد المالي والسياسة الإجرامية التي تنتهجها الإدارة الأميركية الحالية يهدفان إلى التأثير على السياحة والاستثمار الأجنبي ويخلقان وضعا اقتصاديا معقدا على الجزيرة”.

وجدد الرئيس الكوبي قبل أيام إدانته للتدابير القسرية التي تفرضها الولايات المتحدة ضد بلاده مشددا على أن الثورة الكوبية ستواصل مسيرتها وانتصاراتها رغم هذه التدابير القاسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *