روسيا تنفي مزاعم كوريا الجنوبية بخرق أجوائها

نفت وزارة الدفاع الروسية اليوم اتهامات كوريا الجنوبية بخرق قاذفتين روسيتين أجواءها.

وأكدت الوزارة أن القوات الجوية لسيئول هي من قامت بمناورات غير مهنية فوق بحر اليابان خلال تنفيذ القاذفتين تحليقا في المنطقة.

ونقل موقع روسيا اليوم عن الوزارة قولها في بيان: “إن قاذفتين استراتيجيتين من طراز تو 95 إم إس تابعتين للقوات الجوية الفضائية الروسية كانتا تنفذان تحليقا مخططا له في المجال الجوي فوق المياه الدولية ببحر اليابان ومنطقة جزر توكتو عندما اقتربت منهما مقاتلتان كوريتان جنوبيتان من طراز (اف 16) ونفذتا مناورات غير مهنية معترضتين مسار حاملتي الصواريخ الاستراتيجيتين الروسيتين ما شكل تهديدا لأمنهما”.

وأوضحت الوزارة أن “الطيارين الكوريين الجنوبيين لم يتصلوا بطاقمي تو95 إم إس ونفذوا بعد إطلاق بالونات حرارية مناورة ليبتعدوا عن الطائرتين الروسيتين” مشددة على أن مسار طائرتي تو 95 إم إس ووفق معطيات وسائل المراقبة الموضوعية جرى دون أي انحراف عن خطة التحليق على بعد أكثر من 25 كيلومترا من جزر توكتو بالتوافق مع القواعد الدولية ودون انتهاك المجال الجوي لكوريا الجنوبية.

وبينت الوزارة أنه لم يتم إطلاق أي طلقات تحذيرية من قبل المقاتلتين الكوريتين الجنوبيتين مبينة انه لو شعر الطيارون الروس بأي تهديد لأمنهم لتم الرد دون أي مماطلة.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *