«أكساد» تبحث مشروع خارطة الـ 100 مليون هكتار مع السودان

بحث المدير العام للمركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة “أكساد” الدكتور رفيق علي صالح مع وزير الزراعة والغابات في السودان المهندس بابكر عثمان محمد علي سبل تعزيز التعاون وتطويره بين الجانبين، إضافة إلى مشروع خارطة الاستخدامات المثلى لـ 100 مليون هكتار من أراضي السودان الذي أنجزت المرحلة الأولى منه.

وأكد الدكتور صالح خلال الاجتماع الذي عقد بمقر المركز بدمشق استعداد أكساد لتطوير التعاون مع وزارة الزراعة السودانية والارتقاء به، مبدياً حرص المنظمة على تقديم خلاصة خبراتها في خدمة التنمية المستدامة في السودان، موضحا أن المشروع الذي تقوم أكساد بتنفيذه في السودان والخاص بإعداد الخرائط التنفيذية لاستعمالات الأراضي في سبع ولايات سودانية وتناهز مساحته الـ 100 مليون هكتار، يشمل دراسة تصنيف التربة والغطاء النباتي والموارد المائية والثروة الحيوانية والاستخدام الأمثل للأراضي، وذلك بالتعاون مع الخبراء السودانيين المعنيين في مجالات الزراعة والري.

ويأتي المشروع بحسب صالح استكمالاً لمشروع إعداد خارطة استعمالات الأراضي في الولايات الشرقية من جمهورية السودان البالغة مساحتها 53 مليون هكتار الذي سبق أن نفذته أكساد أيضاً.

من جانبه عبر وزير الزراعة السوداني عن امتنان بلاده للخدمات الكبيرة التي يقدمها “أكساد” وما زال يقدمها للمشاريع التنموية الزراعية العملاقة في السودان وأهميتها في دعم المشاريع الاستثمارية الزراعية في السودان.

وتناول الجانبان تقدم العمل في مشروع إعداد الأنموذج الرياضي للمياه الجوفية في الولايتين الشمالية ونهر النيل الذي تنفذه أيضاً أكساد بالتعاون مع الجهات السودانية المعنية.

ويشتمل برنامج زيارة الوفد السوداني إلى سورية التي تستمر أسبوعاً جولة على مختبرات وإدارات أكساد العلمية وزيارة إلى محطات بحوث أكساد في حمص واللاذقية للاطلاع على الفعاليات العلمية التطبيقية الجارية فيها وكذلك زيارة إلى مديرية زراعة اللاذقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *