الجيش يصفي عدة إرهابيين من الـ”إيغور” الصينيين في ريف اللاذقية

صفت وحدات من الجيش العربي السوري 12 إرهابيا معظمهم من الجنسية الإيغوربة الصينية، خلال اشتباكات عنيفة اندلعت صباح اليوم، مع مجموعات إرهابية من “الحزب الإسلامي التركستاني”، على جبهات ريف اللاذقية المتاخمة للحدود التركية.

وأفادت وكالة “سبوتنيك”، بأن الاشتباكات استمرت طوال اليوم على محاور الزويقات وتلة السرياتيل ومرتفعات 1154 القريبة من الحدود السورية التركية، أقصى ريف اللاذقية الشمالي الشرقي.

وقال مصدر ميداني لـ “سبوتنيك” أن وحدات الاستطلاع في الجيش العربي السوري رصدت تحركات معادية في محيط (تلال كباني) باتجاه محاور (الزويقات وتلة السرياتيل ومرتفعات 1154)، ما استدعى تجاوبا مركزا عبر سلسلة من الرمايات المدفعية والصاروخية للجيش.

وأشار المصدر إلى انتقال المشهد الميداني إلى اشتباكات عنيفة استمرت لعدة ساعات، وأسفرت عن مقتل أكثر من 12 إرهابيا وإصابة آخرين، فيما تكفلت القوة النارية بتدمير مقرات وتحصينات تابعة لإرهابي “الحزب الإسلامي التركستاني الايغوري” على امتداد محاور الهجوم بريف اللاذقية الشمالي.

وينتشر بين ريفي اللاذقية الشمال الشرقي وإدلب الجنوبي الغربي الملاصقين للحدود التركية، أعداد كبيرة من الإرهابيين الصينيين يتبعون لـ”الحزب الإسلامي التركستاني”، إلى جانب مجموعات إرهابية أصغر حجما من الجنسية “الأوزبكية والشيشانية والتركمانية”، ويتشاركون جميعا ولائهم للقومية العثمانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *