العماد أيوب: الجيش العربي السوري حمل هوية الوطن منذ تأسيسيه

أكد العماد علي عبد الله أيوب نائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة وزير الدفاع أن الجيش العربي السوري ومنذ تأسيسه حمل هوية الوطن وحرص على الاضطلاع بواجباته المقدسة الوطنية والقومية فكان بحق الجيش المدافع عن قضايا الأمة وقدم قوافل الشهداء في سبيل الدفاع عن تراب سورية وصون عزتها وكرامتها.

 

وقال العماد أيوب في اتصال هاتفي مع قناة السورية بمناسبة الذكرى الرابعة والسبعين لتأسيس الجيش العربي السوري إن رجال الجيش “كانوا على الدوام الأنموذج والقدوة في الانضباط والشجاعة والاستعداد للتضحية في سبيل الوطن بالأرواح الطاهرة والدماء الزكية فاستحقوا محبة أبناء الوطن والمنزلة العالية التي يشغلونها لدى الجميع”.

 

وتوجه العماد أيوب بالتهنئة للجيش العربي السوري الباسل الذي “يكلل بالغار صفحات البطولة والعزة والسيادة ويرفع رايات الكرامة والحفاظ على أمن الوطن والمواطنين بتضحيات رجاله الميامين” وبالتحية لجرحاه ولشهدائه الأبرار مؤكداً “اليقين التام بقدرة هذا الجيش على إتمام المهمة والاستمرار بتنفيذ الواجب المقدس بتطهير كامل التراب السوري من رجس الإرهاب التكفيري أينما وجد على امتداد الجغرافيا السورية”.

 

وشدد العماد أيوب على أن “الجيش العربي السوري منذ تأسيسه كان الجيش المدافع عن قضايا الأمة وقدم قوافل الشهداء في سبيل الدفاع عن تراب سورية وعن عروبة فلسطين ودعم المقاومة وأنه يثبت اليوم أن لا مكان للإرهاب في سورية التي تنتصر بشعبها الصامد وجيشها العقائدي وقيادتها الحكيمة ودعم الحلفاء والأصدقاء الذين وقفوا معها في مواجهة جحافل الإرهاب التكفيري المدعوم إقليمياً ودولياً الذي تسحق تجمعاته تحت ضربات رجال هذا الجيش”.

 

وجدد العماد أيوب باسم القوات المسلحة التأكيد على أنه “لا بديل عن النصر الشامل فاليقين مطلق بالقدرة على إنجاز الانتصار” موضحاً أنه “إذا كان قدر سورية أن تبقى موضع استهداف لأهميتها الجيوسياسية فقرار أبنائها أن يكونوا على قدر المسؤوليات وعلى مستوى مواجهة التحديات مهما بلغت التضحيات”.

 

وختم العماد أيوب بالقول إن “صمود شعبنا في كل قرية ومدينة وبطولات جيشنا في كل موقع على امتداد ساحة الوطن هي ضمانة النصر الأكيد الذي سيعيد لسورية ألقها ودورها المحوري وسيضمن لأبنائها مستقبلاً مزدهراً يصنعونه بأيديهم ويرسمون ملامحه بإرادتهم المستقلة”.

Siwar Deeb

سوار ديب - سوري الجنسية من مواليد دمشق 1988، أعمل كمصور صحفي و محرر من العام 2009، حاصل على اجازة في إدارة الأعمال من جامعة البعث في مدينة حمص السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *