حزب أردوغان يعلن القطيعة مع مؤسسيه!

بعد انتقاداتهم المستمرة لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، ورفضهم التام للسياسات الجائرة التي يمارسها تجاه الشعب التركي، وإعلانهم الانشقاق النهائي عنه، أعلن حزب رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان القطيعة التامة مع مؤسسي الحزب، عبد الله غل، وأحمد داوود أوغلو، وعلي بابا جان، حين لم يقم بدعوتهم لحضور مراسم الاحتفال بذكر تأسيس الحزب.

وصرح رئيس قسم الإعلام والترويج بحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، ماهر أونال، أن الدعوة لحضور مراسم الاحتفال بذكر تأسيس الحزب لم توجه إلى الرئيس التركي السابق، عبد الله غل، ورئيس الحكومة السابق، أحمد داوود أوغلو، ووزير الاقتصاد السابق، علي بابا جان، مبررا هذه الخطوة تجاه رفاق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثة الكبار بالقول: “لا يمكن أن نتوقع دعوة أشخاص لا يرون أنفسهم جزءا من هذه العائلة”.

موقع “يني شفق” الإخباري، أشار إلى أن رفاق أردوغان الثلاثة كانوا “اتخذوا مواقف مناوئة للغاية من الحزب، الذي من المفترض أنهم قاموا بتأسيسه، وباتت مواقفهم أشبه بمواقف المعارضة التي ترفض وجود الحزب أصلا”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *