عقد الجلسة الأولى لمجلس الشعب من الدورة العادية الحادية عشرة

 

بحضور رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس، وعدد من الوزراء، عقد مجلس الشعب، برئاسة حموده صباغ، جلسته الأولى من الدورة العادية الحادية عشرة للدور التشريعي الثاني..

صباغ أكد، في مستهل الجلسة، بكلمة له، أن المطلوب خلال هذه الدورة الجديدة أن تتخطى سابقتها في نوعية الأداء وصورته، وأن تكون الفترة الماضية مناسبة اطلع فيها أعضاء المجلس على أحوال المواطنين ومطالبهم، لأن ذلك يشكل معرفة ضرورية من أجل الأداء الأفضل.

كما لفت إلى وحدة الهدف والدافع بين مجلس الشعب والحكومة، بما تشكله من إطار قوي لتكامل عمل السلطتين التشريعية والتنفيذية في خدمة الوطن والمواطن، وهو تكامل ضروري يعزز أداءهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *