ميليشيات “قسد” تقتل امرأة وتختطف العشرات في مخيم الهول

خرج أهالي عدد من قرى ريف دير الزور الشمالي بمظاهرات تندد باعتداءات ميليشيا “قسد” الانفصالية عليهم وعلى مصادر رزقهم وذلك على خلفية منع عناصر الميليشيا الفلاحين من زراعة أراضيهم التي تشكل المصدر الأساسي لمعيشتهم.

وذكرت مصادر أهلية من الريف الشمالي للمحافظة أن المئات من أهالي قرى “الكسرة وحوايج بو مصعة والهرموشية” تظاهروا ضد قرار ميليشيا “قسد” عند قوس قرية الهرموشية حيث قطعوا الطريق العام الواصل بين الرقة ودير الزور بالإطارات المشتعلة ورددوا هتافات تدعو إلى طرد الميليشيا من المنطقة.

وأوضحت المصادر أن الأهالي كانوا يستثمرون آلاف الدونمات من الأراضي الممتدة بين قرى منطقة “أبو خشب” بالريف الشمالي إلى حدود قرى الكسرة والهرموشية وحوايج بو مصعة واليوم منعتهم “قسد” من زراعتها بذريعة الحاجة اليها كمراع للمواشي في البادية.

وفي مخيم الهول نحو 45 كم شرق مدينة الحسكة ذكرت مصادر من المخيم أن عشرات النسوة تظاهرن اليوم مطالبين بتحسين الواقع الخدمي ووضع حد للفلتان الأمني الذي أدى إلى زيادة معدل الجريمة في المخيم وقد تصدى للمتظاهرات عناصر من قوات ما تسمى الشرطة المحلية “الأسايش” وأطلقوا الرصاص الحي عليهن لتفريقهن ما أدى إلى مقتل امرأة وإصابة 7 منهن بجروح واقتادوا أكثر من 50 امرأة إلى جهة مجهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *