رفع مستوى التعاون الاقتصادي بشقيه التجاري والصناعي بين سورية وإيران

البعث ميديا || حلب – معن الغادري:
بحثت غرفة تجارة حلب في اجتماع موسع مع سفير الجمهورية التسلامية الإيرانية بدمشق جواد ترك آباد والوفد المرافق له سبل تطوير العلاقات التجارية وإمكانية تأسيس مجلس رجال الاعمال السوري الإيراني . وأكد المجتمعون على ضرورة زيادة التعاون التجاري وتبادل الزيارات التجارية وإقامة معرض دائم للمنتجات السورية في إيران ومعرض دائم مشابه للمنتجات الإيرانية في سورية وتصفير الضرائب بين البلدين على السلع المتبادلة وتأسيس مركز تحكيم تجاري ضمن إطار يتم الاتفاق عليه والاسهام بعقد لقاءات B2B ولقاءات G2B بين رجال الأعمال من كلا البلدين.

وناقش المجتمعون الكثير من الأفكار والمقترحات أبرزها تأسيس شركات استراتيجية وخاصة في مجال البنى التحتية والعمل على تأسيس خطوط وشركات ائتمانية وشركات وبنوك لتذليل العقبات أمام عمليات التحويل المالية بين رجال الأعمال من كلا البلدين. وأكد السفير الايراني على وجود قواسم مشتركة لتطوير العلاقات التجارية بين البلدين ، داعياً إلى وضع الرؤى والأفكار المقترحة موضع التنفيذ ورفع مستوى التعاون التجاري إلى أقصى حد ، مبيناً أن افتتاح معبر القائم الحدودي بين سورية والعراق خطوة مهمة لفتح آفاق جديدة للتعاون والتبادل التجاري بين سورية والعراق وإيران وإلى ما بعد إيران كجمهورية روسيا الاتحادية وباقي الدول.
بدوره نوه مجد الدين دباغ رئيس غرفة التجارة بالعلاقات المميزة التي تربط بين البلدين وفي مختلف المجالات مشيراً إلى أهمية هذا الاجتماع لرفع مستوى التبادل التجاري بين سورية وايران وفق رؤى وخطط من شأنها أن تؤسس لشراكة مستدامة ، مبيناً أن غرفة التجارة مهتمة جداًللمشاركة في معارض دولية ستقام لاحقاً في ايران . وكان السفير الايراني آباد قد التقى رئيس وأعضاء غرفة صناعة حلب وبحث معهم سبل تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتبادل الخبرات في مجالات عدة وأكد الطرفان على ضرورة رفع مستوى التعاون بين البادين وبما يعود بالنفع والفائدة على الشعبين الشقيقين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *