موسكو وطهران تجددان الدعوة لاحترام سيادة ووحدة سورية

جددت روسيا وإيران اليوم التأكيد على ضرورة إرساء الاستقرار في سورية على أساس احترام سيادتها ووحدة أراضيها.

ونقل موقع “روسيا اليوم” عن الخارجية الروسية قولها في بيان إن وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والإيراني محمد جواد ظريف أكدا في اتصال هاتفي ضرورة تحقيق استقرار صارم وطويل الأمد للأوضاع شمال شرق سورية على أساس احترام سيادة الجمهورية العربية السورية ووحدة أراضيها.

وأضافت الوزارة أن الطرفين اتفقا على “مواصلة تبادل الآراء والتنسيق بين الدول الثلاث الضامنة لعملية أستانا حول حل الأزمة في سورية بما في ذلك التمهيد لإطلاق عمل لجنة مناقشة الدستور في جنيف”.

ويشن النظام التركي عدوانا على عدد من مدن وقرى وبلدات ريفي الحسكة والرقة ما أدى إلى استشهاد وإصابة المئات من المدنيين بينهم أطفال ونساء وعمال في القطاعات الخدمية ووقوع أضرار مادية كبيرة بالمرافق الخدمية والبنى التحتية المهمة كالسدود ومحطات الكهرباء والمياه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *