نصائح تحمي طفلك من العدوى في الشتاء

يكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالأمراض ومضاعفاتها مع بداية فصل الخريف، حيث يكون الطقس غير مستقر، واحتكاك الأطفال بأقرانهم من المرضى أو المصابين بعدوى.

وتحتفي منظمة الصحة العالمية بالأسبوع العالمي لمكافحة العدوى في الفترة بين 16 و22 تشرين الأول من كل عام، بهدف التوعية بكيفية مكافحة العدوى وانتقال الفيروسات.

وحذر استشاري طب الأطفال والباطنة من العطس باعتباره أسرع وسائل انتقال الجراثيم، وأكد على ضرورة استخدام المنديل عند العطس أو الكحة وتغطية الفم والأنف.

ويقول: إن بكتريا وفيروسات الشتاء تنتقل عن طريق الهواء من خلال العطس والكحة، حيث تطلق إلى الهواء كميات هائلة من الفيروسات والبكتيريا يمكن أن تعيش في الهواء لساعات وتسبب العدوى، مما يستوجب الحفاظ على تهوية الغرف والمنازل والفصول الدراسية بشكل دائم والحرص على دخول الشمس.

ووجه استشاري طب الأطفال عدداً من النصائح إلى الأمهات لمكافحة العدوى والأمراض التي تصيب أطفالهن وهي:

– الفصل بين الطفل المريض وباقي الأطفال، فلا ينامون معاً في نفس الغرفة.

– عدم مشاركة الأغراض الشخصية بين الأطفال (الأكواب، الملاعق، الفوط، الأطباق).

– الحرص على غسل اليدين قبل تناول الطعام وبعده.

– علموا الطفل المحافظة على غسل اليدين بالطريقة الصحيحة.

– تذكير الطفل بغسل يديه دوماً، خاصة بعد استخدام الحمام.

– عدم لمس أو فرك الطفل عينيه أو أنفه، لأن العدوى تنتقل من الأغشية المخاطية.

– عدم لمس الأطفال للأماكن التي تنقل العدوى، مثل الأرض، الموائد، الكراسي، مقابض الأبواب والشبابيك.

– لعب الأطفال قد تنقل الأمراض بين الأطفال.

– عدم مشاركة الطعام بين الأطفال لأنه من وسائل انتقال العدوى.

– الأطعمة ذات المحتوى العالي من الفيتامينات والأملاح، مثل الموالح الغنية بفيتامين سي، واللحوم الغنية بالحديد، والأسماك البحرية غنية باليود، ومنتجات الألبان الغنية بالكالسيوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *