وفاء “لأبو الفقراء” …دعوات لتسمية مشفى شهبا باسم الدكتور كمال عامر

 

رصدت “البعث ميديا” تفاعل آلاف المواطنين في جبل العرب مع منشورات لناشطين تطالب بتسمية مشفى شهبا الجديد باسم طبيب القلب المشهور كمال عامر، كتكريم له على كل ما قدمه لكل مريض سوري قصده أو دخل عيادته أو أشرف على علاجه بكل إنسانية، وبعيداً عن أي مطلب مادي.

وعلق الآلاف على المجموعات الكبرى في المحافظة، والصفحات الشخصية مطالبين المعنيين في المحافظة بتكريم الدكتور كمال عامر كرد، لجميل الرجل الذي كان مثالاً للتواضع والإنسانية، ذاكرين مناقبه وقصصه التي لا تحصى مع المرضى طوال عقود من الزمن.

وطالبوا، كذلك، بالعمل على فتح قسم متكامل للقلب في المشفى الجديد، وتكليف الدكتور كمال بتدريب الكوادر الطبية والإشراف عليها، خاصة أن محافظة السويداء تعاني من عدم وجود قسم متكامل لجراحة القلب، والمرضى يرسلون إلى دمشق، حيث لا يوجد في مشافيها العامة والخاصة شعبة للقثطرة، وعمليات القلب المفتوح.

الدكتور غسان أبو ترابي ذكر بعض إنجازات الدكتور عامر، «بالصدفة كان لي الشرف أن أتصفح الشهادات والأوسمة والتقديرات التي مُنحت للدكتور كمال عامر، حيث كانت محفوظة في (كرتونة) على السقيفة وأكلها الغبار، فهل يعلم الناس ما حصل عليه هذا الإنسان»؟.

وبحسب الدكتور أبو ترابي حصل الدكتور كمال عامر على وسام برتبة فارس في حرب تشرين ١٩٧٣، تقديراً لأعماله أثناء الحرب في المشفى الميداني، ووسام الشرف العلمي من ملك المغرب محمد السادس لقيامه بعمليات جراحية في مشافي المغرب بالدار البيضاء، وأرفع وسام طبي منحه ملك الأردن حسين بن طلال لقيامه بعمليات جراحية في مدينة الحسين الطبية في عمان.

كما حصل على الميدالية الذهبية من الأكاديمية السويدية العليا، تقديراً لجهوده في إنشاء عمليات جراحية طبية متميزة في اختصاص جراحة القلب المفتوح، وأَيضا الميدالية الذهبية من قسم العمليات الجراحية في مشافي أوكرانيا، لأعماله الطبية العلمية.

وهو، وفقا للدكتور أبو ترابي، حاصل على أعلى شهادة تقدير وتكريم في المجال العلمي الطبي من مشافي مدينة بنسلفانيا في الولايات المتحدة الأمريكية، لإبداعه طريقة جديدة في جراحة القلب المفتوح، وهناك شهادات وتقديرات لا يتسع المجال لذكرها.

في السياق، أشار ناشطون إلى أن “طبيب الفقراء”، كما يطلق عليه العامة، من مؤسسي قسم جراحة القلب، وقام بأكثر من 12 ألف عملية جراحية لغاية العام  ٢٠١٨، خلال ٥٥ سنة من العمل المتواصل، إضافة إلى أنه أشرف وناقش مئات رسائل الماجستير والدكتوراه في جامعة دمشق والعديد من الجامعات العالمية.

البعث ميديا  ||  السويداء – ضياء الصحناوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *