أقسام جديدة في مشفى درعا الوطني

 

يعتبر مشفى درعا الوطني من أقدم المشافي في المدينة، وتطور العمل فيه من خلال إعادة ترميم وتأهيل أقسام جديدة، ليستطيع تلبية حاجة المواطنين من الخدمات الصحية المقدمة لهم، وترافق ذلك برفده بكادر طبي مختص ومؤهل.

مدير الهيئة العامة للمشفى، الدكتور بسام الحريري، أشار إلى الخدمات والتجهيزات الجديدة، حيث ذكر أن كوادر المشفى استطاعت في الفترة الأخيرة، تأمين الكثير من الأجهزة الحديثة والأدوات الطبية والمستلزمات الضرورية لصيانة المشفى، ليصبح حاليا مجهزاً بأجهزة حديثة كما كان سابقا، قبل تعرض أجزاء كبيرة منه للتدمير والتخريب على يد المجموعات الإرهابية.

الدكتور الحريري بين أنه تم ترميم ٥ أقسام، منها قسم الكلية الصناعية الذي دمر بشكل كامل، وقسم المخبر الرئيسي وقسمي الجراحة البولية التنظيرية والأذنية وقسم السجلات الطبية.

وأضاف بأنه تم افتتاح 5 عيادات طبية متخصصة مختلفة في قسم الأذنية، الذي افتتح مؤخرا، تضم العينية والجلدية والجراحة العصبية واختصاصات أخرى مؤهلة بكادر طبي مختص، ونوه بأنه حتى نهاية العام الحالي سيتم ترميم قسمي العصبية والعينية ضمن خطة من قبل منظمات دولية بالإضافة لترميم قسم العناية المشددة والعمليات ومشفى التوليد المحاذي للمشفى الوطني.

كما لفت إلى أن هناك ازدحاماً كبيراً على المشفى، إذ يراجعه ٤٠٠ مراجع يوميا، مشيرا إلى أن جميع الخدمات الطبية المقدمة هي مجانية نسبيا، وذكر أن خدمة التحاليل الطبية المخبرية أوقفت حاليا، بسبب قلة المواد، وتم الاكتفاء بإجرائها للمرضى المقيمين ضمن المشفى .‏

البعث ميديا  ||  درعا – دعاء الرفاعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *