بمناسبة ذكرى الحركة التصحيحية المجيدة… الفعاليات الشعبية والرسمية تزور مثوى الشهداء في اللاذقية 

بمناسبة ذكرى الحركة التصحيحية المجيدة زار الرفيقان الدكتور محمد شريتح أمين فرع اللاذقية للحزب ومحافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم واللواء قائد شرطة المحافظة و أعضاء قيادة فرع الحزب وقيادات المنظمات الشعبية و النقابات المهنية و الفعاليات الاجتماعية و الروحية روضة الشهداء في بسنادا بمدينة اللاذقية حيث وضعوا أكاليل من الزهور على أضرحة الشهداء وقرؤوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة.

وأكد الرفيق الدكتور  شريتح أن الحركة التصحيحية المجيدة محطة مفصلية و انعطافة كبرى  في تاريخ سورية المعاصر و أحدثت تحولا كبيرا وأسست لمستقبل سورية الحديث, لافتا إلى ما تحقق من إنجازات وانتصارات جسدها الجيش العربي السوري الباسل في الميدان للذود عن تراب الوطن ودحر الإرهاب التكفيري الظلامي.
بدوره أكد المحافظ السالم أهمية المنجزات والمشاريع التنموية و النهضة الشاملة التي تحققت في ظل التصحيح المجيد على كل الصعد و بناء جيش عقائدي يصنع أروع و أشرف الانتصارات في مواجهة و دحر الإرهاب التكفيري و الذود عن تراب سورية الأبية الصامدة لتبقى منارة حضارية للإنسانية جمعاء في ظل القيادة الحكيمة و الشجاعة لقائد الوطن السيد الرئيس بشار الاسد.
البعث ميديا || اللاذقية – مروان حويجة 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *