معاناة طلبة “عريقة” مع النقل مستمرة والطلاب يرددون “لاحياة لمن تنادي”

لا تزال الوعود بنقل جامعة عريقة الواقعة شمال غربي السويداء من موقعها الحالي إلى مدينة السويداء قيد التنفيذ، الأمر الذي أدى إلى تردد الكثير من الطلبة البالغ عددهم نحو ٤ آلاف طالب وطالبة من كافة الأقسام بمتابعة الدوام بشكل يومي وانخفاض نسبة أعداد الحاضرين عن عدد المسجلين في الكلية بفارق  كبير.

والمعاناة الأساسية حسب عدد من الطلبة التقتهم “البعث ميديا” هي صعوبة الوصول إلى الكلية التي تبعد عن مدينة السويداء وباقي القرى وتتواجد في منطقة نائية مما يؤدي إلى تأخر الكثير من الطلبة عن المحاضرات والامتحانات.

وبين البعض أنهم يضطرون إلى دوام محاضرات العملي فقط بسبب التكاليف المادية الباهظة التي يتكبدونها جراء التنقل والتي تزيد عن ألف ليرة يوميا عند البعض.

وبالغوص أكثر  في مشاكل ومعاناة الطلاب نجد الكثير من الارتياب والخوف من الذهاب إلى جامعة عريقة لسوء الوضع الأمني هناك والتعرض للعديد من المضايقات وتكرار المشكلات يوميا مما أدى إلى تردد الكثير من الأهالي في تسجيل أبنائهم في هذه الجامعة تحديداً وإرسالهم للدوام والحل الجذري حسب الطلبة  يتمثل في  نقل الكلية بشكل كامل إلى مدينة السويداء متسائلين فهل هناك من يسمع ؟؟ أم سيبقوا  يرددون ” لاحياة لمن تنادي”

من جهتها رئيس فرع السويداء للاتحاد الوطني لطلبة سورية / وفاء العفلق/ أكدت بأنه وعلى الرغم من وجود موافقات من مختلف الجهات المعنية وفي مقدمتها وزارة التعليم العالي على نقل كلية الآداب إلى مقر فرع الجامعة في بلدة المزرعة  إلا أن تلك الموافقات لم تر النور على أرض الواقع وبقيت مجرد موافقات على الورق , مشيرة إلى أن المخططات والدراسات لإحداث مقر للكلية وسكن جامعي ضمن الأرض التي يوجد فيها مبنى فرع الجامعة تم رفعها لرئاسة مجلس الوزراء نهاية العام الماضي  وتمت الموافقة على بناء أربع كليات بما فيها كلية الآداب وسكن جامعي في موقع الجامعة إلا أنه ما لبث أن توقف هذا المشروع قبل البدء به لعدم توفر الاعتمادات .

وفيما يتعلق بالوعود لنقل ثلاثة أقسام من كلية الآداب إلى معهد الاقتصاد المنزلي في مدينة السويداء, بينت أنها لم تنفذ بعد أن تبين أن تلك الأماكن في المعهد مؤجرة لإحدى الجهات .

أما بالنسبة لتخصيص باصات نقل داخلي لنقل الطلاب من مدينة السويداء لموقع الكلية في عريقة , أشارت / العفلق / إلى أن هذا الأمر اصطدم بمشاكل كبيرة مع سائقي السرافيس على خط بلدة عريقة فتوقفت عملية النقل منذ الأيام الأولى لانطلاقتها.

البعث ميديا || السويداء -خولة نادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *