اللبنانيون يواصلون احتجاجاتهم

 

تواصلت الاعتصامات والاحتجاجات في عدد من المناطق اللبنانية للمطالبة بالإسراع بتشكيل الحكومة ومعالجة الوضع المعيشي ومحاسبة الفاسدين.

المحتجون أغلقوا فرع مصرف لبنان في زحلة ومنعوا الموظفين من الدخول إلى عملهم، فيما قطع آخرون، بساحة الاعتصام عند مستديرة العبدة في عكار شمال لبنان، الطريق بشكل كامل بالأتربة، ما تسبب بشل حركة السير من عكار باتجاه المنية وطرابلس وبالعكس.

شوارع طرابلس شهدت ازدحاما في السير، نتيجة عدم الالتزام بالإضراب المفتوح الذي دعا إليه ناشطون، وباتت جميع الطرق مفتوحة باستثناء مداخل ساحة النور.

وسيرت المؤسسات التربوية حافلاتها لنقل طلابها إلى المدارس والجامعات والمعاهد والثانويات، كما فتحت المؤسسات العامة والخاصة والدوائر الحكومية أبوابها أمام مراجعات المواطنين.

في السياق، تجمهر عدد من المتظاهرين أمام بعض الدوائر في طرابلس وطلبوا من الموظفين ترك مكاتبهم وإقفال الدوائر، فيما تجمع بعضهم أمام الأبواب الخارجية للمدارس وطلبوا وقف التدريس، بينما أقفل محتجون مداخل شركة كهرباء قاديشا وسنترال الميناء وطالبوا الموظفين بالخروج.

وبالنسبة لبيروت وصيدا وصور، كانت الأوضاع طبيعية، ما عدا بعض المسيرات الاحتجاجية التي جرت دون وقوع أي إشكالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *