“سامسونغ” تطلق أول هاتف مدمج ذاتياً

تستعد شركة سامسونغ الكورية لطرح هاتف سامسونغ غالاكسي أس 11 في الأسواق، كأول طراز مدمج ذاتياً بمودم تكنولوجيا الجيل الخامس “G5” دون الحاجة إلى شراء مودم أو شريحة منفصلة، بتكلفة تفوق سعر الهاتف نفسه.

وبحسب موقع “techradar” التكنولوجي، فإن شركة كوالكم الأمريكية المتخصصة في نظم الاتصالات، قد كشفت النقاب مؤخراً عن شرائح معالج “سناب دارجون 865″، الذي يتيح تسليم الهواتف للعملاء مزودة بمودم الجيل الخامس، دون الحاجة لشرائه منفصلاً.

وأضاف الموقع أن هذا يعني أن هاتف غالاكسي أس 11 سيتمتع بهذه الخاصية الجديدة، فضلاً عن تزويد الهاتف بمميزات عديدة.

وأشار إلى أن طرازات مثل غالاكسي أس 10، ونوت 100 بلس كان يجب على العملاء إنفاق المزيد من الأموال لشراء مودم خاص لتفعيل تقنية الجيل الخامس.

وتوقع “techradar” أن تطرح سامسونغ هاتفها الجديد غالاكسي أس 11 مزوداً بالتقنية الجديدة في شباط 2020، لا سيما أن شركة كوالكم أعلنت أن الأجهزة المعتمدة على معالج “865 سناب دراجون” ستكون متاحة في الأسواق بالربع الأول من العام المقبل.

وأوضح أن المعالج الجديد سيتيح مزايا عديدة منها القدرة على معالجة إشارات صور بحجم 2 غيغا بكسل في الثانية، مما يعني أن هاتف سامسونج الجديدة سيكون بإمكانية التقاط فيديو بتقنية K8، وأن تصل دقة كاميرا الهاتف إلى 64 ميغا بكسل.

كما لفت الموقع التكنولوجي إلى غالاكسي إس 11 سيمنح حياة جديدة للصور عبر توفير أكثر من مليار لون والتقاط صورة بالغة الدقة، حيث تصل دقتها إلى 200 ميغا بكسل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *