موسكو تهاجم واشنطن

انتقدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا العقوبات الأمريكية الجديدة المفروضة على تصدير الغاز الروسي إلى أوروبا.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن زاخاروفا قولها اليوم على فيسبوك إن “هناك دولة يبلغ دينها القومي 22 تريليون دولار تمنع الدول ذات الجدارة الائتمانية من تطوير القطاع الحقيقي لاقتصادها” وذلك في إشارة إلى الولايات المتحدة.

وأضافت “لم تصمد إيديولوجية الحياة المقترضة الأمريكية أمام المنافسة العالمية وهو ما تؤكده وزارة الخزانة الأمريكية بانتظام عبر إصدار كل مذكرة توقيف اقتصادي جديدة”.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميترى بيسكوف أكد الأسبوع الماضي أن العقوبات الأمريكية على مشروع خط أنابيب الغاز الروسي التيار الشمالي 2 تعد مثالا للمنافسة غير العادلة كما أنها تنتهك القانون الدولي.

يذكر أن مشروع التيار الشمالي 2 يتضمن بناء خطين لأنابيب الغاز بطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب من الغاز سنويا عبر بحر البلطيق والمياه الإقليمية أو المناطق الاقتصادية الخالصة لروسيا وفنلندا والسويد والدنمارك وألمانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *