بهدف تشجيع سياحة المغامرات …تل المفعلاني في السويداء ضمن المسارات الاستكشافية

يعتبر تل “المفعلاني “موقعاً سياحياً تاريخياً يتحدث باسم الجمال عن نفسه يشمخ عالياً في سفوح قرية مفعلة بريف السويداء.
ويقع التل على ارتفاع 1440 مترا عن سطح البحر ويحتوي تربة غنية وصخور عالية وأشجار متنوعة من البلوط والبطم والسنديان.
موجه مادة التاريخ في السويداء وابن قرية مفعلة ثابت غانم بين لـ “البعث ميديا” أن هذا التل من التلال المهمة في المحافظة لاحتوائه على فوهة بركانية هي الوحيدة مكتملة الحواف في الشرق الأوسط وهذا البركان الخامد يعود لزمن الجيولوجيا الرابع، كما أنه يوجد بأعلى الجبل قلعة كاملة تعود لعصور موغلة في القدم يخمن أنها تعود إلى ما قبل العصر اليوناني وذلك لأن الصخور المبينة فيها غير مشذبة، وأخذ هذا التل سبب تسميته من قبل عائلة المفعلاني التي سكنت القرية فأعطوا الجبل والقرية نفس الإسم وما زالت العلاقة الطيبة تربط هذه العائلة بالقرية لوقتنا هذا.
ولتل المفعلاني أهمية تاريخية حيث وقعت أهم المعارك به ففي شهر تشرين الأول 1910 جاءت حملة بقيادة سامي باشا وهو قائد عثماني من أجل التجنيد الإجباري ونزع السلاح من الأهالي فتصدى أهل الجبل وتجمعوا في جبل المفعلاني واشتبكوا مع قوات سامي باشا البالغ عددهم 5000 مقاتل وتمكن الاهالي من هزيمة سامي باشا بفضل معرفتهم بالتل ومغاوره وطبيعته الوعرة.
وأضاف غانم أنه بالإضافة للمقومات الجغرافية والتاريخية لهذا التل فإنه يحتوي على مقومات سياحية تجذب الزائرين له فهو يتمتع بإطلالة جميلة حيث يطل على قرية مفعلة كاملة من أعلاه كما يعد مكان متميز لهواة التسلق والمغامرة.
ونوه غانم إلى أن التل لم يستثمر بالشكل الصحيح كموقع سياحي و استثماري معاً بدوره بين مدير السياحة يعرب العربيد أنه في إطار خطة وزارة السياحة العمل على وضع التل ضمن المسارات الاستكشافية التي تعدها الوزارة هناك تحضير حالياً لدراسة حوله وبيان إمكانية استخدامه في سياحة الاستكشاف والمغامرات كونه يعد مقصداً مهماً لهواة التسلق.

البعث ميديا || السويداء – ريم الفارس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *