“المصالحة الوطنية ودورها في تسريع النصر على الإرهاب” عنوان ملتقى البعث للحوار

أقام مكتب الإعداد والثقافة والإعلام بفرع درعا للحزب ملتقى البعث للحوار بعنوان “المصالحة الوطنية ودورها في تسريع النصر على الإرهاب”، استضاف خلاله الرفيق الدكتور خالد المطرود الذي أكد أن المصالحة الوطنية مشروع وطني، استطاعت الدولة السورية بقيادتها الحكيمة من خلاله تحرير مساحات كبيرة من الجغرافيا السورية بأقل الخسائر، والحفاظ من خلاله على دماء كان ستراق، سواء من أفراد الجيش العربي السوري، أو من المدنيين الذين كان الإرهابيون يحتجزونهم كدروع بشرية،بالإضافة للتقليل من الدمار والخراب الذي كان سيحصل، وأضاف المطرود أن المصالحة الوطنية معروفة على المستوى العالمي، وهي ليست بديلاً للحوار الوطني، مشدداً على أن السوريين الأقدر على حل مشاكلهم، والمصالحات حققت نجاحات كبيرة، وأدت إلى تحسّن الأوضاع الأمنية، مؤكدا على أهمية المصالحة الوطنية في إفشال المشروع التآمري على سورية وإفراغ هذا المشروع من مضمونه، فبعد تسع سنوات حرب وقتل وتدمير آن للسوريين أن يحكموا العقل والضمير لحقن المزيد من الدماء السورية التي تسفك يوميا، فهذه الدماء الطاهرة غالية على قلب كل سوري فهم آباؤنا وأبناؤنا وأخوتنا.
وبين المطرود أن المصالحة تحتاج إلى طي صفحة الماضي ووضع أيدينا بأيدي بعض وتجاوز الخلافات وطرد الأجنبي سواء التركي أو الأمريكي أو أعوانه في الداخل واحتواء كل من غرر به والعودة إلى حضن الوطن،مشيرا إلى أن الجيش العربي السوري قادر اليوم على متابعة مسيرة التحرير والقضاء على الإرهاب وتطهير الأرض السورية منه وهانحن اليوم على قرب إعلان تحرير محافظة إدلب التي تعول عليها المجموعات الإرهابية المسلحة وداعميها في الخارج.
وأشار المحاضر إلى دور الحزب في تفعيل المصالحات وطرح مبادرة” من المصالحة إلى المسامحة”والتي من شأنها أن تسرع في عملية النصر الذي يتحقق على أيدي أبطال الجيش العربي السوري اليوم، فبعد عام ونيف على تحرير محافظة درعا نرى عمليات قتل واغتيال لأطراف مختلفة من شأنها زيادة التوتر وبث الرعب في النفوس، هنا يبرز دور البعثيين في نشر الوعي والتصدي لكل المحاولات الهدامة الهادفة لتفتيت النسيج الوطني.
أدار الحوار الرفيقة ذودة المحارب رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الفرعي وحضره أمين فرع درعا للحزب الرفيق حسين الرفاعي والرفيق المحافظ محمد خالد الهنوس وعدد من أعضاء مجلس الشعب ورجال الدين وقيادات الشعب الحزبية وحشد من المهتمين.
البعث ميديا ||درعا_دعاء الرفاعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *