بتهمة الخيانة.. مطالبات بمحاكمة أردوغان

بعد الصفقات السرية المريبة و”الخطيرة جداً”، التي تؤكدها وسائل الإعلام، والتي تجري بين الولايات المتحدة ورئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان، طالبت شخصيات سياسية بمحاكمة أردوغان بتهمة الخيانة.

وفي حديث لقناة (بيزيم تي في) التركية، دعا نائب رئيس الوزراء التركي وزير المالية السابق عبد اللطيف شنار، لمحاكمة  أردوغان، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة تستخدم نظام أردوغان أداة في تنفيذ مخططاتها وقال إن مخطط أردوغان لإنشاء قناة بين البحر الأسود وبحر مرمرة هو “مشروع أمريكي بامتياز وتسعى واشنطن من خلاله لادخال سفنها الحربية الكبيرة إلى البحر الأسود وهو ما تمنعه اتفاقية مونترو لعام 1936” مضيفا “يبدو واضحا أن هناك اتفاقا أو صفقة سرية بين أردوغان والرئيس الأمريكي دونالد ترامب في هذا الموضوع مقابل أن تغلق واشنطن ملف التحقيق حول مصادر ثروة أردوغان الشخصية وثروة عائلته”.

شنار أوضح أن هذا “المشروع في حال اتمامه سيخلق لاسطنبول أولا ومن ثم لتركيا مشكلات بيئية وجيولوجية وبالتالي سياسية وأمنية كبيرة” وقال: “في هذه الحالة يجب أن يحاكم أردوغان على فعلته هذه بتهمة الخيانة الوطنية لأن ما يقوم وسيقوم به في هذا الموضوع خطير جدا”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *