نواب تشيك وسلوفاك: اغتيال سليماني “خرق للقانون الدولي”

وصف نائب رئيس اللجنة الخارجية في مجلس النواب التشيكي ييرجي كوبزا اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الفريق قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقية وعدد من كوادر الحشد من قبل الولايات المتحدة بالـ“الجريمة الوقحة” و”خرقا للقانون الدولي”.

وفي حديث لموقع أوراق برلمانية التشيكي قال كوبزا : إن “وضعا خطيرا جدا نشأ بعد هذه الجريمة الأمريكية ستكون له تداعيات جسيمة على العالم” داعيا إلى سحب العسكريين التشيك الذين يشاركون في البعثة التدريبية لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في العراق.

من جانبه شدد عضو المجلس المركزي لحركة (الأمن.. المسؤولية.. التضامن) التشيكية لاديسلاف بيتراش على أن الجريمة التي ارتكبتها الولايات المتحدة تمثل “إرهاب دولة” مشيرا إلى أن هذه العملية تتم في إطار سياسة تخريبية مارستها الولايات المتحدة في الشرق الأوسط وفي إطار التحضيرات الجارية للانتخابات الرئاسية.

أما في براتيسلافا فقد أكد روبرت فيتسو رئيس الحكومة السلوفاكية الأسبق الرئيس الحالي لحزب سميير الاجتماعي الديمقراطي أقوى أحزاب الائتلاف الحاكم أن الولايات المتحدة الأمريكية “خرقت القانون الدولي” بجريمة الاغتيال.

محذرا فيتسو من التداعيات الكارثية لمثل هذا العمل الذي وصفه بـ “الكاوبوي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.