طهران: الأميركيون مسؤولون عن التداعيات الناجمة لجريمة الاغتيال

أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أنه “كان على الأميركيين ألا يرتكبوا جريمة اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الفريق قاسم سليماني ورفاقه.. ولكن بعد أن تلطخت أيديهم بدمائهم فإنهم مسؤولون عن جميع التداعيات الناجمة عن هذه الجريمة”.

وقال شمخاني في تصريح له اليوم إن “المجلس الأعلى للأمن القومي وضع متابعة قضية الاغتيال على جدول أعماله.. ورغم أن اتخاذ القرار سيكون على اساس اعتبارات أمنية ودولية لكن هنالك بالإجمال 19 قاعدة من ضمنها 11 قاعدة رئيسية أميركية في المنطقة نقوم برصد أدنى تحركات لها” مشيرا إلى أنه “حين اتخاذ القرارات الاستراتيجية لا يمكن تحديد موقف دولة ما على أساس الانفعال بل هنالك المئات من العوامل الأخرى التي تلعب دورا في ذلك”.

ولفت شمخاني إلى أن لدى إيران “13 سيناريو للرد على الجريمة الأميركية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *