طهران: الرد الإيراني يتفق مع ميثاق الأمم المتحدة

بدأ الرد الإيراني اليوم باستهداف الحرس الثوري الإيراني لقاعدة عين الأسد غرب العراق، وأكدت طهران أن هذا الرد ليس بوارد التصعيد أو الحرب غير أنه يأتي في إطار الدفاع عن النفس ضد أي عدوان.

وفي تغريدة له على تويتر، أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم أن استهداف الحرس الثوري الإيراني لقاعدة عين الأسد غرب العراق دفاعي ويتفق مع ميثاق الأمم المتحدة، موضحاً أن “إيران ووفق المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة اتخذت خطوات دفاعية متناسبة في إطار الدفاع عن النفس واستهدفت القاعدة التي استهدفت واشنطن من خلالها مسؤولين إيرانيين كباراً ومواطنين بهجوم جبان”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *